التمكن من تغيير الصورة بفضل الفيد غرونيي

مقتطف من Récit de Thomas • 35 سنة • رجل • ألماني

كنت أستهدف في تلك المرحلة المجال الفندقي. ومن أجل أن أكون مطابقا للمواصفات المطلوبة في المقابلات بهذا المجال استفدت من ما يتم عرضه في أسواق تفريغ المخازن (السكان المحليين لكل حي ينظمون بيع ما لم يعودوا يستعملونه من ملابسهم وأشيائهم بأثمنة زهيدة، يسمى vide-greniers وينظم عادة يوم الأحد بالتناوب بين الأحياء) في الحي الذي كنت أسكنه، بيلزانس، كان أيضا سوق الملابس المستعملة بجانب باب إيكس la Porte d’Aix. لما وصلت لم أكن أملك شيئا، وفي هذه الأسواق راكمت شيئا فشيئا ملابس، أحذية وأقمصة وحقيبة جلدية أنيقة جدا. سوق أفادني كان في ساحة سيباستول place Sébastopol في شارع سانك أفوني Cinq-Avenues .

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.