التناوب بين التكوين والعمل.. حيث تتعلم وتحصل على أجرة

مقتطف من Récit de Mourid • 30 سنة • رجل • مغربي

اقترح علي “بول امبلوا” هذا الشغل، فقبلته، وكانت تجربة صعبة إذ هي تتطلب مجهود عضلي. كنا يوم ندرس ويوم نشتغل، وكانوا يمنحوننا حوالي ألف أورو كأجرة. والشركة التي كنت اشتغل فيها، تعنى بالتراث المعماري ورعايته، وتجديده وتنظيفه. يقومون أيضا بمتابعة مشاريع الطلبة ورغباتهم.
تابعت هذا التكوين لحوالي ثمانية اشهر، وتعلمتُ فيها الحرفة، لكن أكثر من الحرفة تعلمت النظام. نبدأ العمل في السابعة صباحا، يعني ان على الساعة السابعة تحديدا يجب ان تكون هناك. بمعنى ان تستيقظ في الخامسة والنصف مثلا، وتجهز نفسك لتكوين هناك في الوقت المطلوب. علمني هذا التكوين قيمة الانضباط.

الكلمات المفتاح المرتبطة

#مركز العمل