الكراء من عند مكتري، الحل المرن من أجل الأشهر الأولى

مقتطف من Récit de Thomas • 35 سنة • رجل • ألماني

وصلت الى مارساي فقط بحقيبة الظهر، واستعملت لأصل طريقة الأوطوسطوب للسيارات على الطريق: تمت استضافتي في الأول عبر شبكة “الكوتش سيرفين”- استضافة على الكنبة عند الناس تُنظم عبر موقع انترنت بنفس الاسم- عند أحدهم الذي أحسن نصحي ساعة حدثني عن شبكة “ريزوبروسبك”. وهي شبكة تبادل غالبا بين مهني الفن والعروض: حيث يتقاسمون المعلومات والأدوات ويمكن أن نجد فيه أيضا فرص كراء عند مكترين… وجدت بسرعة غرفة للكراء في حي بيلزانس، وتبعتها بأخرى في شارع ايستيل وأخرى في شارع سيناك.

كانت كلها غرف بثمن غير غالية، وسمح لي ذلك بالتعرف سريعا على مختلف احياء مركز المدينة… اذ نفهم سريعا في مارساي أن النشطاء في الجمعيات ولكن أيضا الطلبة والمناضلين ومحتلي الأماكن المغلقة والفنانين؛ كلهم يسكنون على جوانب ساحات لابلان وكور جوليات ونوتر دام دي مون،  ما جعلني بدوري أرغب في الاستقرار في نفس المثلث.

لفرص الكراء من عند المكترين التي وجدت في “ريزوبروسبكت” امتيازات عدة: لم يكن اسمي مكتوبا في عقود الكراء، وأعفاني ذلك من صياغة الملفات المتعددة للطلب، والغرف كانت جاهزة مسبقا، حيث لم أكن محتاجا للأثاث الخاص بي والذي لم يكن معي منه شيء.

 

 

الكلمات المفتاح المرتبطة

#ملف السكن #الوصول إلى المعلومات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.