مفتاح الحديث مع الذين يتكلفون بالمصالح في المكاتب المختلفة

مقتطف من Récit de Tiziano • 25 سنة • رجل • إيطالي

لقد كان واضحا أني كنت عاجزا عن فهم طرق عمل الإدارة هنا… مع الوقت، تعلمتُ. مثلا تعلمت كيف أتعامل مع قطب التشغيل. كان في البداية قد أدهشني بمكاتبه المجهزة الأنيقة والمجهزة بأفخم الأثاث. ظننت أن الأمور تجري بشكل تلقائي وطبيعي. لكن في النهاية فهمت أنه رغم المظاهر التي قد تكون براقة، يلزم على طالب الحق أن يُصِر عليهم، ويفرض نفسه و يطرق جميع الأبواب ليهتموا بملفه و يمكنوه من حقوقه … الأمر لم يكن بعيد الاختلاف عما يجري في بلدي !
ويتشابه الأمر في بول لومبلوا أو التأمين، هناك أناس قد تكون محظوظا بمصادفتهم يقومون بعملهم بجد، وهذا ما حصل معي. كما يمكن في أحايين أخرى أن نعثر على أشخاص عكس ذلك، ينتظرون فقط أن ينتهي يوم عملهم …
في كل منظمة أو كيان يمكن أن نكون محظوظين بالعثور على شخص يشتغل بنية حسنة، يساعدنا: لم يسبق أن توصلت بأي عرض عمل من بول لومبلوا، لكن على الأقل أجريت عددا من المقابلات للعمل على سيرتي الذاتية، سي في، مع موظف مشرف وجه لي نصائح جد مهمة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.