ست أشهر في البلاد لأستطيع العودة مرة أخرى

مقتطف من Récit de Kenji • 30 سنة • رجل • ياباني

This post is also available in: Français (الفرنسية) English (الإنجليزية)

“في مركز حقوق المهاجرين (ك.ا.د) شرحوا لي أنه لم يكن لدي خيار، كان علي العودة إلى اليابان من أجل طلب التأشيرة الفرنسية. لكن هذا الحل كان مشكلا بحد داته: أولا من الناحية المادية … بالطبع. ثانيا، القاعدة التي وضعتها معاهدة شنغن، التي تقول أنه إذا تركنا أوروبا للعودة إلى اليابان، علينا ان ننتظر لمدة ٦ اشهر لكي نعود مجددا الى اوروبا.

حاولت إيجاد حلول بديلة في مشكل العودة إلى اليابان لطلب تاشيرة فرنسا، ذهبت إلى السيماد (CIMADE)، المركز الدي نصحني به زوجين مختلطين فرنسي-ياباني ، اصدقاء يمتلكون مطعم ياباني وسط المدينة. في السيماد ، نصحوني بالزواج: وقالوا لي سنة بعد الزواج، يمكن أن اقدم طلبي للحصول على تأشيرة الدخول الى فرنسا.”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.